بغدادُ ، الجنوبُ ، حِراكُ الشارع

سعدي يوسفsaadi-by-fuad

أسابيعُ، تلتْها أسابيعُ، منذ أوائل تشرين،  هذا العامَ، حتى اليوم: القتلى بالمئات، والجرحى بالألاف، وهناك مخطوفون، ومُغَيّبون، وجثثٌ ملقاةٌ في الدروبِ … وتمثيلٌ بالجثث.    ا

بغداد ومحافَظات الجنوب، ليست في خير حال .    ا

هل ثمّتَ ما يطفو على السطح؟

أعني، ماذا نرى ونسمعُ؟

مطالَبةٌ واضحة بإصلاحاتٍ .   ا

أمرٌ حسنٌ، أن يواجه الشارعُ، فساداً ليس له من مثيل، واحتكاراً للسلطة أسوأ من كل دكتاتورية بإطلاقٍ.   ا

مَن قرأ اللافتاتِ، وسمِعَ الهتافاتِ، وجدَها ضمنَ تلك المطالَبة.   ا

*

أمرانِ غابا في هذا الحِراك:   ا

رفضُ الاحتلال.   ا

رفضُ السيستاني الذي أفتى بعدم التعرُّضِ للإحتلال.   ا

*

أزعُمُ أن الهدفَ الرئيسَ في هذا الحِراك، لا يعدو الرغبةَ في توسيع الدائرة الضيّقة لإدارة شؤون البلد المحتلّ، أعني العراقَ.   ا

لندن في 15.12.2019

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: