الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين: في مهرجان العيد الـ 47 للانطلاقة

الشعلة: الجبهة الديموقراطية، الأعلام المركزي 26 شباط 2016

فهد سليمان: إنتفاضة الشباب فرصة تاريخية لإعادة صياغة معادلة الصراع مع الاحتلال والاستيطان والمشروع الصهيوني… وثيقة الوفاق الوطني، وقرارات المجلس المركزي والقرار الأممي بالاعتراف بفلسطين تشكل مرتكزات متينة لبرنامج وطني كفاحي جديد بديلاً للمفاوضات العبثية التي دخلت الطريق المسدود… ندعو لإعلان سيادة دولة فلسطين فوق كل شبر من أرضنا المحتلة وتدويل القضية والحقوق في إستراتيجية كفاحية جديدة باتت عناصرها الفلسطينية باليد

قال فهد سليمان، نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين إن الانتفاضة الشبابية في المناطق الفلسطينية المحتلة تشكل فرصة تاريخية أمام الحالة الوطنية وقواها السياسية لإعادة صياغة المعادلة السياسية للصراع مع الاحتلال والاستيطان، والمشروع الصهيوني وبما يوفر الشروط المطلوبة للوصول إلى حل للقضية الفلسطينية يضمن لشعبنا الفلسطيني الحد الأدنى من حقوقه الوطنية المشروعة، بما فيها قيام دولته الوطنية المستقلة، كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشرقية بحدود الرابع من حزيران (يونيو) 67، وضمان حقوق اللاجئين تطبيقاً للقرار الأممي 194 وفي مقدمها حق العودة إلى الديار والممتلكات التي هجروا منها منذ العام 1948.ه

وكان فهد سليمان يتحدث في المهرجان المركزي للجبهة الديمقراطية الذي أقامته بعد ظهر اليوم الجمعة في 26/2/2016 في مخيم جرمانا للاجئين الفلسطينيين قرب العاصمة السورية دمشق في الذكرى الـ 47 لانطلاقتها، تحدث فيه، إلى جانب فهد سليمان عدد من الخطباء الفلسطينيين والسوريين والعرب.ه

وأضاف فهد سليمان إن الشرط الضروري كي تحقق الانتفاضة الشبابية أهدافها، هو أن يتم حمايتها بالإجماع الوطني وتحويلها إلى إنتفاضة شعبية شاملة، تنخرط فيها القوى الفلسطينية كافة، وكل فئات شعبنا الصامد تحت الاحتلال، باعتبارها الاداة الكفاحية لإعادة صياغة مقاومة شعبنا، مسلحة ببرنامج سياسي كفاحي بديل لاستراتيجية التفاوض الهزيلة التي وصلت إلى طريقها المسدود في جولتها الاخيرة في نيسان العام الماضي، والتي تهرب الراعي الأمريكي، المنحاز لصالح اسرائيل من استحقاقاتها بما فيها اطلاق الدفعة الرابعة من قدامى أسرانا البواسل في سجون الاحتلال وزنازينه.ه

  • قال فهد سليمان، نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين إن الانتفاضة الشبابية في المناطق الفلسطينية المحتلة تشكل فرصة تاريخية أمام الحالة الوطنية وقواها السياسية لإعادة صياغة المعادلة السياسية للصراع مع الاحتلال والاستيطان، والمشروع الصهيوني وبما يوفر الشروط المطلوبة للوصول إلى حل للقضية الفلسطينية يضمن لشعبنا الفلسطيني الحد الأدنى من حقوقه الوطنية المشروعة، بما فيها قيام دولته الوطنية المستقلة، كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشرقية بحدود الرابع من حزيران (يونيو) 67، وضمان حقوق اللاجئين تطبيقاً للقرار الأممي 194 وفي مقدمها حق العودة إلى الديار والممتلكات التي هجروا منها منذ العام 1948.ه

وأكد فهد سليمان أن نضالات شعبنا، والتوافقات الوطنية على مدى سنوات الكفاح في وجه الاحتلال، مكنتنا من وضع المرتكزات الضرورية للبرنامج الوطني البديل، ممثلة في وثيقة الوفاق الوطني (وثيقة الأسرى في حزيران 2006) وقرارات المجلس المركزي في أذار (مارس) 2015، والتي أعادت اللجنة التنفيذية في م.ت.ف، التأكيد عليها، بما فيها وقف التنسيق الأمني مع سلطات الاحتلال، والعمل على تحرير إقتصادنا الفلسطيني من التبعية، عبر وقف العمل ببروتوكول باريس الاقتصادي، وتدويل القضية والحقوق الوطنية الفلسطينية، ما يؤدي إلى نزع الشرعية عن الاحتلال والاستيطان الصهيوني، وعزل الكيان الاسرائيلي على الصعيد الدولي.ه

وأشاد فهد سليمان ببطولات وابداعات شباب فلسطين، وصمود انتفاضتهم ضد آلة البطش الاسرائيلية، وضد السياسة الدموية التي اتبعتها سلطات الاحتلال، والتي دفع شبابنا الفلسطيني حتى الآن أكثر من 170 شهيداً، و 15000 جريحاً ومصاباً ومقعداً ودخل سجون الاحتلال خلال الأشهر الخمسة الماضية أكثر من ثلاثة آلاف أسير جديد، ينضمون إلى قافلة الأسرى الذي يخوضون هم أيضاً صراعهم مع سلطات السجون، كجزء لا يتجزأ من ثورة شعبنا ومقاومته وانتفاضة شبابه الباسلة.ه

ودعا فهد سليمان المجتمع الدولي إلى التعاطي مع القضية الفلسطينية، بأسلوب جديد، بما يستجيب لطموحات شعبنا في الحرية والاستقلال والعودة، مشدداً على أن إعتراف الجمعية العامة للأمم المتحدة في العام 2012 بفلسطين عضواً مراقباً في الأمم المتحدة، وضع مرتكزاً جديداً، بين يدي حركتنا الوطنية ومقاومتها الصامدة، لأجل شق الطريق أمام الاستراتيجية الكفاحية الجديدة، تحت سقف قرارات الشرعية الدولية.ه

ودعا فهد سليمان إلى وضع الأوهام جانباً عن امكانية إستئناف المفاوضات، تحت الرعاية الأميركية المنفردة، أو في ظل مشاريع هابطة كالمشروع الفرنسي، داعياً إلى وضع المجتمع الدولي أمام حقائق نضالية فلسطينية جديدة، عبر إعلان بسط سيادة الدولة الفلسطينية فوق كل شبر من أرضنا الفلسطينية المحتلة، ومطالبة المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته نحو قضية شعبنا، عبر اتخاذ الاجراءات لحماية شعبنا وأرضنا من الاحتلال والاستيطان، والعمل على تنفيذ قراراته الأممية ذات الصلة، وأضاف إن مثل هذه الخطوة الاستيراتيجية، إذا ما تلازمت مع الانتفاضة الشعبية الشاملة وتنفيذ قرارات المجلس المركزي، ومع الذهاب إلى محكمة الجنايات الدولية، ومحكمة لاهاي الدولية، والمجلس الدولي لحقوق الانسان، نكون قد قطعنا الشوط الكبير على طريق الخلاص الوطني، والفوز بالنصر؛ ونكون قد وفرنا الأساس القوي لمؤتمر دولي، ترعاه الأمم المتحدة، من أجل تكريس الحل الوطني لقضية شعبنا، وقطعنا الطريق على المحاولات الاميركية للتلاعب بقضيتنا وعرقلة مسيرتنا الكفاحية.ه

وأشاد فهد سليمان بصمود أهلنا في قطاع غزة، في وجه الحصار الاسرائيلي الجائر، ودعا إلى حل سريع لقضية الانقسام، بما يعيد الوحدة إلى مؤسساتنا ويوفر المرتكزات السياسية لإسقاط الحصار، وإعادة إعمار ما هدمه العدوان على القطاع الصامد.ه

كما وجهة التحية إلى أهلنا في سوريا، الذين تحملوا بصبر تداعيات الأزمة السورية، دون أن توفر لهم مؤسسات م.ت.ف، ووكالة الغوث الحد الأدنى من حاجتهم الضرورية من أجل تعزيز صمودهم، حتى تتوفر لهم فرص الرجوع إلى المخيمات، وفي مقدمها مخيم اليرموك، وإعادة ترميم ما دمرته الأعمال العدوانية للمسلحين، والحفاظ على المخيمات مرة أخرى مناطق أمن وأمان واستقرار اجتماعي.ه

كذلك وجه التحية إلى أهلنا في لبنان، في ناضلهم الديمقراطي من أجل حقوقهم الاجتماعية والانسانية، كحق العمل والسكن، وحقوقهم المكتسبة في الخدمات الاغاثية والتعليمية والصحية والاجتماعية التي تقدمها لهم وكالة الغوث، وحذر من غضب اللاجئين في حال اصرت الوكالة، تحت مسمى نقص التمويل، على تقليص خدماتها للاجئين.ه

وختاماً وجه فهد سليمان التحية إلى الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال، وإلى عوال الشهداء، مشدداً على أن الوفاء لذكرى هؤلاء الابطال يكون بصون الحقوق، وتزخيم النضال وتصعيد المقاومة في وجه الاحتلال والاستيطان■ه

 

 

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: