ما يجري في الأنبار مؤامرة ثالثة على الحشد الشعبي

الميادين: 24 آيلول 2015

وصف الأمين العام لحركة “عصائب أهل الحق” قيس الخزعلي ما يجري في الأنبار بالمؤامرة الأميركية الثالثة على الحشد الشعبي بعد فشل الأولى والثانية في ديالى وصلاح الدين. وفي كلمة عقب صلاة العيد، قال الخزعلي “إن التآمر الأميركي على الحشد” كما وصفه

سببه وقوف الحشد الشعبي ضد تقسيم العراق”. ورأى أن الأميركيين يمارسون ضغوطاً على الحكومة وسياسيي الأنبار، وقد استجاب بعضهم إليها بطلب التدخل العسكري الأميركي في الأنبار ومنع الحشد من تحريرها.ه

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: