روسيا تبنت معركة سوريا حتى النهاية… لم نكن ننتظر هذا الصبر وهذه الشجاعة من الرئيس بشار

تركيا تغلق ابوابها بوجه المعارضة بعد اتفاق كردي ـ تركي ـ سوري… الحريري يصرف 150 مليون دولار للمعارضة واعتماد العراق بدل تركيا

الديار 30 آيار 2013

أغلقت تركيا ابوابها باتجاه المعارضة السورية ورفضت ادخال الجرحى السوريين الى اراضيها، ونتج ذلك عن اتفاق سوري ـ كردي ـ تركي يقضي باغلاق كل قواعد حزب العمال الكردستاني في سوريا مقابل مفاوضات تركية ـ كردية لحل قضية اوجلان والحرب بين حزب العمال الكردستاني وتركيا المزمن. وحصل اجتماع مخابرات بين تركيا وسوريا ومخابرات حزب العمال الكردستاني، وتم الاتفاق على هذا المبدأ.ه
وفي مضمون الاتفاق، ان سوريا قد تعطي كردستان ممراً الى البحر من اجل توريد نفطها، على ان تقسم الحصة 40 بالمئة الى تركيا و60 بالمئة الى سوريا، وربما اكثر، لان الانابيب عبر سوريا سهلة للغاية، وتصل الى البحر بسرعة، بينما عبر تركيا بين تركيا وكردستان يجب حفر الجبال واقامة انفاق لايصال الانابيب بالنفط الكردستاني الى تركيا ومن ثم الى البحر.ه
المعركة تصاعدت واصبحت عنيفة جداً في سوريا، ومعركة القصير التي قالوا انها انتهت لم تنتهِ، لان المعلومات تقول ان اكثر من 11 الف اصولي اسلامي وصلوا الى المنطقة وبدأوا القتال هناك، ومنهم حوالى 2000 شاب من طرابلس، وقد قدم الرئيس سعد الحريري 150 مليون دولار من دول الخليج الى المعارضة السورية المسلحة التي اصبحت عملياً هي جبهة النصرة لأهل السنّة في بلاد الشام. وجاء التقديم باسم سعد الحريري كي لا تقع المسؤولية على دول الخليج بل يكون الامر فردياً وشخصيا. وعلى كل حال لم تأتِ التحويلات من اسم سعد الحريري بل اتت من اسماء من عائلة البساط وعائلة عيتاني وعائلة البابا.ه
المعركة كبيرة مع اقتراب وصول صواريخ أس ـ 300 وتأكيد موسكو انها زوّدت سوريا بهذه الصواريخ والسفن باتجاه سوريا كذلك الطائرات الروسية تنقل المواد الى سوريا. واسرائيل اعلنت انها ستردّ ولن تقبل ومعنى ذلك حرب كبرى قد تدفع بروسيا الى الدخول في المعركة. وربطت الجهات ارسال روسيا 112 سفينة الى البحر المتوسط لاول مرة في تاريخ المنطقة، كما ربطت بين اعطاء الرئيس بوتين امرا باجراء مناورات لبقية الاسطول الروسي في البحر الاسود كمقدمة لاحتمال نشوب معركة، ذلك ان روسيا في هذا الوضع تكون قد ارسلت 112 سفينة حربية مع حاملات طائرات الى البحر المتوسط، اضافة الى مناورات عسكرية في البحر الاسود تضم 150 بارجة بحرية.
وتقوم الغواصات الروسية بدوريات دائمة على الشواطىء السورية، فيما تقف ثلاث حاملات طائرات روسية قبالة الشاطىء وتحلق الطائرات الروسية يوميا في سماء سوريا، وتهبط على قواعد مدارج سوريا، اضافة الى قواعد حاملات الطائرات.ه
بمعنى آخر، روسيا تبنت معركة سوريا حتى النهاية، والذين قالوا باسقاط الرئيس بشار الاسد، اصبحوا خلف المعادلة واصبحت الحرب حقيقية فعلاً، ذلك ان سوريا لم تكن منتبهة في البداية الى حجم المؤامرة عليها. وبعد سنة ونصف استنفرت الاجهزة قواتها والجيش السوري، وانشقّ من انشقّ عن الجيش السوري وبقيَ فيه من بقي، وخلال السنة الاولى كانت معنويات المعارضة قوية، وهي المسيطرة على الساحة السورية، اما اليوم فان المعنويات هي لصالح الشعب السوري المؤيد للرئيس بشار الاسد، وهو الاكثرية، اضافة الى ان جبهة النصرة لحماية أهل السنّة في بادية الشام، تضعف وترجع الى الوراء، نتيجة اعمالها ونتيجة مبادئها ورفض المجتمع السوري لها. لكن دول الخليج تزوّدها بالسلاح، واستبدلت طريق تركيا بطريق العراق، حيث تتعامل مع عشائر وتنظيم القاعدة في شمال العراق والعشائر اكثريتها سنيّة، لايصال السلاح الى سوريا، مع ايصال الاموال لدفع الرواتب والمصاريف.ه
اسرائيل قالت انها لن تسكت وستردّ، وروسيا لم تعلّق، باستثناء تعليق صحافي غير رسمي قال : ان روسيا مسؤولة عن صفقة صواريخ أس ـ 300، من مركز انطلاقها في روسيا الى مركز اقامتها وتركيزها في سوريا، حتى بداية عملها، واذا حصل اي عمل ضد الصواريخ قبل ذلك، فيعني الامر اشتباكا مع روسيا، والرئيس بوتين لا يمزح في هذا المجال، ولم يأخذ القرار عفوياً، بل درس خريطة الشرق الاوسط والنفوذ الروسي واعتبر ان خسارة سوريا ستضرب الوجود الروسي كله في البحر الابيض المتوسط، وهو امر استراتيجي لا يمكن التنازل عنه من قبل روسيا ومن قبل بوتين.ه
اما الحرب التي وقعت في القصير، ثم تجمّدت قليلاً ومالت لصالح المعارضة، ثم لصالح الجيش السوري النظامي، فان 11 الف عنصر اصولي جاؤوا من محافظات حمص وحماة وحلب وكل المناطق لدعم اصوليي القصير بعد نداءات وجهها المشايخ في جوامع المحافظات الثلاث، لنصرة أهل القصير، كذلك ذهب من طرابلس 2000 شاب من الاصوليين، وهذا ما فسّر تخفيف الجبهة في بعل محسن وباب التبانة.ه
لكن الجيش السوري النظامي يقاتل بشراسة، كذلك فان حزب الله يقاتل بشراسة، وقد وصلت راجمات صواريخ من دول الخليج الى العراق ومن العراق الى سوريا الى القصير، حيث بدأت بقصف الهرمل كما انها تطلق حوالى 200 الى 300 صاروخ على القوات السورية حول القصير، فيما الطيران السوري من طوافات ونفاثات حربية تقوم بقصف جوي لمراكز اطلاق الصواريخ من قبل جبهة النصرة على منطقة الهرمل وعلى الجيش السوري الذي تنهال عليه القذائف بشكل رهيب، والسلاح تؤمّنه دول الخليج، والمال أيضاً، والهدف واحد، اسقاط نظام الرئيس بشار الاسد. حتى أن اميركا وفرنسا وبريطانيا والسوق الاوروبية المشتركة تحاول ان تعقد صفقة مع ايران من اجل تغيير الرئيس بشار الاسد والمجيء بالشخصية التي يختارها على ان يترك الحكم ويذهب. وان يبقى الحكم في سوريا بعلاقة ممتازة مع ايران، شرط ان توقف ايران ارسال الصواريخ الى حزب الله، وعندها سيتم تقديم دور فعّال لايران، هو الاقوى في المنطقة، وتكون العلاقة معها ومع اميركا واوروبا علاقات ممتازة، انما تحت عنوان ان تخصيب اليورانيوم لا بتجاوز 21 في المئة، ولا يصل الى 30 في المئة، حيث يمكن صنع قنبلة نووية اذا تم تخصيب اليورانيوم بنسبة 30 في المئة والمحادثات هي سرية بين اميركا وفرنسا وبريطانيا وايران.ه
المخابرات الروسية على علم بهذه المحادثات، وايران اطلعت روسيا على الموضوع، ويبدو ان روسيا كي تعطي اشارة الى هذه الدول التي تفاوض ايران على سوريا، قررت ارسال بطريقة فوق العادة وغير محسوبة صواريخ أس ـ 300، لتقول ان سوريا هي حليفتها وهي المسؤولة عنها، وان لا ايران ولا اي دولة يمكن ان تفاوض عن الرئيس بشار الاسد، رغم ان ايران لم توافق، ولكن هنالك خط ايراني يقول : اذا حصلنا على مشاريعنا في الخليج فقد نغيّر واقع الامبراطورية الفارسية بكاملها، والمطالب الايرانية هي التالية :ه
اولاً : اقامة قاعدة عسكرية ايرانية في باب المندب.ه
ثانياً : ان تشتري الكويت والسعودية ودول الخليج المياه من ايران بدل تحلية المياه بالطاقة النووية، وبالتالي لدى ايران ثلاثة انهر ضخمة تصبّ في المنطقة يمكن ان تعطي منها السعودية والامارات ودولة الكويت وتنال بدل ذلك حوالى 28 مليار دولار سنوياً. وهذا الخط الذي يرغب في جعل ايران دولة امبراطورية يرى انه يمكن ايجاد تسوية بين اعطاء ايران الدور الامبراطوري الفارسي في المنطقة، مقابل ان تلعب ايران دوراً تهدىء به حزب الله، وتعطي ضمانة بعدم قيام اي حرب من حزب الله ضد اسرائيل، اضافة الى انها تخفف من الدعم العسكري الايراني لسوريا، مقابل المقايضة بدور امبراطوري ايراني في المنطقة.
والشرط الايراني الثالث هو الغاء العقوبات بحق ايران والسماح لها بالشراء ما تريد من اوروبا واميركا، واعادة تأهيل طائرات الـ «اف – 14» تومكات، من قبل الولايات المتحدة، وفي ذات الوقت وقف الفيتو الاميركي على ارسال صواريخ س ـ 300 الى ايران، كما فعلت روسيا مع سوريا. لكن الامر اختلف الان واصبحت المعركة الكبرى هي روسيا ـ اميركا، وهي بالتحديد تدور حول نظام الرئيس بشار الاسد الذي تريد اميركا واوروبا ازاحته بأي ثمن.ه
ويقول تقرير فرنسي نشرته مجلة «لوموند» : لم نكن ننتظر هذا الصبر وهذه الشجاعة من الرئيس بشار الاسد، وانه شكّل مفاجأة كبرى بصموده ومواقفه ورفضه للمساومة، واعتبرت مجلة «لوموند» من خلال التحليل العسكري والمعنوي، ان الرئيس بشار الاسد لا يمكن ان يكون على خط مسار مصر كما حصل مع الرئيس حسني مبارك، ولا على خط علي عبد الله صالح، ولا زين العابدين، ولا حتى الرئيس صدام حسين، بل هو سيقاتل بقوة كبرى، ويسيطر حالياً بشكل كامل ومطلق على 35 بالمئة من ارض سوريا، وبشكل كامل على مجمل الاراضي السورية، باستثناء 10 بالمئة يتحرك بها المقاتلون الجهاديون من التكفيريين.ه
وقال : نحن لم نكن ننتظر ان يوجه الرئيس بشار الاسد صواريخه باتجاه اسرائيل، وهو فعلا وجه اكثر من 1200 صاروخ نحو اسرائيل من طراز سكود، كما انه وجه صواريخ باتجاه تركيا، ووضع فرقة على الحدود السورية ـ اللبنانية مقدمة لدخول منطقة الشمال في عملية سريعة، يحتل فيها طرابلس والضنية والمنية والقلمون ويضرب ضربة عنيفة ثم ينسحب بعد ان يترك هذه المناطق مشلولة مضروبة بالصواريخ والمدفعية والدبابات، ويجلب اكثر من 50 الف معتقل منها هم من الاصوليين والتكفيريين.ه
واكد التقرير الذي كتبه ايريك رولو اهم سفير فرنسي لعب دورا في المنطقة، وهو تقرير قديم وليس جديدا، ان الرئيس بشار الاسد شخصية يعطيك تهذيبا ولياقة الى اقصى حدّ، لكن ايريك رولو وصفه نتيجة مقابلته له، بأنه الرئيس الفاجر، اي انه يمكن ان يقطع مقابلة في نصفها، وان يقول الكلام الفجّ في وسط المناقشة، وان يذهب الى النهاية كما قال كولن باول في مذكراته وزير خارجية اميركا عندما جاء وسلمه 13 بنداً، من اميركا اثر اجتياح اميركا للعراق وجاء الى سوريا بعد 6 ايام من انتهاء اجتياح العراق واحتلاله، انه بعد ان تسلم الرسالة الرئيس بشار الاسد، اخذها وقرأها بسرعة ووضعها الى جانب المكتب، وقال لكولن باول وفق مذكرات كولن باول شخصيا في كتابه قال لي : هل لديك شيء آخر، فقال له : اريد الاجوبة. فقال له : ان المقابلة انتهت. وخرج كولن باول وهو محتار ماذا يبلغ الرئيس بوش، وهل تستطيع القوات الاميركية في العراق اجتياح سوريا كما اجتاحت العراق، وزيادة 200 الف كلم اضافي الى بقعة الانتشار، وكان جواب الاركان الاميركية لا يمكننا ذلك لاننا حضّرنا طوال شهرين لاجتياح العراق. اما اجتياح سوريا فغير ممكن كلياً.ه
هذه الرواية نرويها من مذكرات مكتوبة موجودة على الانترنت في مذكرات كولن باول وفي المقال الذي كتبه أمس ايريك رولو او نُشر عنه هذا الكتاب، الذي هو ليس جديدا بل قديما لانه يتحدث عن شخصية الرئيس بشار الاسد.ه
الرئيس بشار الاسد اليوم يضرب في القصير بعنف، ورفض اي تراجع لجيشه في اي نقطة كان، وعندما رأى قادة جبهة النصرة لأهل السنّة في بلاد الشام انهم فشلوا في جذب السنّة في سوريا الى الحرب، ووجدوا ان سنّة لبنان متحمّسون مع 14 اذار ضد سوريا، قرروا نقل الحرب الى الساحة اللبنانية، لعلّهم مع المسلمين السنّة، ومع 14 اذار يسددون ضربات على حلفاء سوريا، لجذب سوريا خارج اراضيها، وجعل الحرب بعيدة عن خطوط الامدادات السورية، واذا دخلت سوريا لبنان، فان مجلس الامن عندها سيكون في وضع حرج.ه
في هذا الوقت، علمت «الديار» ان قيادة الجيش السوري وقيادة الجيش اللبناني، بعد مقتل 3 جنود لبنانيين في عرسال، تفاوضتا وبحثتا الوضع، وقررتا وضع ألغام على الطرقات التي تربط سوريا بالحدود مع لبنان.ه
ثانياً : ان يضع الجيش اللبناني طاقته، على الاقل، بثلث الطاقة التي لديه على الحدود مع سوريا، وان تكون مسؤولية الجيش اللبناني ضرب جبهة النصرة لأهل الشام، ضمن اتفاق عسكري على دخول الجيش اللبناني الى المنطقة السورية خارج خط الالغام من دون اذن القيادة السورية. وسيتم وضع الفوج المجوقل وفوج المغاوير في المنطقة الشمالية في وادي خالد، كذلك في منطقة عرسال وغيرها. وتم توجيه انذار من قبل القيادة السورية والقيادة اللبنانية الى رئيس بلدية عرسال علي الحجيري، بأنه في حال تكرار هذه الحوادث فان عرسال ستدفع الثمن غالياً.ه
على كل حال، خارج اطار الجيش اللبناني، جاء الى منطقة اللبوة وطرق عرسال حوالى 6 الاف عنصر شيعي للاحاطة بعرسال وضبط طرقات اللبوة وعرسال وبر الياس وكل طرقاتها، وحتى منع دخول الطعام والمخزونات الى عرسال لحين حصول تعهد من عشائر وعائلات عرسال، بأنها هي مسؤولة عن البلدة ليلاً، والجيش مستعد لتسليحها، اذا التزمت بأن تضمن الحدود كليا، والتي طولها 75 كلم مع سوريا، والا فان الجيش السوري والجيش اللبناني يتحضّران لهجوم عنيف على منطقة عرسال، حيث تقوم المدفعية السورية بقصف عرسال قصفاً عنيفاً، ثم تدخل اليه الافواج الضاربة اللبنانية.ه
وأبدى رؤساء العشائر والعائلات في عرسال، ان ليس لهم علاقة بالذين هاجموا، ولا يعرفون شيئا عن الشبان الذين قاموا بالعملية، في حين بدأ الجيش الدخول الى المنازل في عرسال، والتفتيش عن اسلحة واعتقال كل الواردة اسماؤهم في عمليات سابقة للتحقيق معهم، وتم جلب حوالى 110 شبان الى دائرة المخابرات في وزارة الدفاع للتحقيق معهم. ويجري التفكير بتغيير مخابرات البقاع ووضع ضباط مخابرات جدد يعرفون المنطقة واكثريتهم من عكار، والضابط المرشح لمهمة ضبط الوضع في البقاع، هو من آل حمية، وهو العميد حسين حمية، المرشح لمهمة من هذا النوع، او المرشح الثاني هو العميد رفعت حمية، اما الثالث فهو العقيد علي جعفر الذي قد يكلف بالمهمة، لكن كون سجله قتالي ودموي جدا، هنالك تردد بتعيينه كي لا تحصل مشاكل كبرى في البقاع.ه

مقابلة سليمان

الرئيس ميشال سليمان أجرى مقابلة مع الزميلة بولا يعقوبيان ووجّه عبرها رسائل الى الرئيس بشار الاسد يظهر فيه تمايزه عنه، وعن السياسة السورية العربية، ويستنتج الذي يسمع الرئيس ميشال سليمان، ان الرئيس ميشال سليمان هو مع المجموعة العربية التي اجتمعت في القاهرة وليس مع سوريا بشار الاسد، كذلك وجه رسائل الى المقاومة مباشرة، انه ضد تدخلها في القصير وضد عمليات في الجولان، اي بمعنى آخر ان لبنان يجب ان يلتزم اتفاق الهدنة مع اسرائيل، وان تبقى الجولان محتلة، وان يأتينا التكفيريون ليطعنونا بخناجرهم من ظهرنا، مع العلم ان الرئيس ميشال سليمان كان موضوعيا وعقلانيا في أمور كثيرة، خاصة في الشأن اللبناني الداخلي .ه
واذا كان من انتقاد للمقابلة، فهي انها ليست تعبير عن دور لبنان العربي القوي والمقاوم، اما في الشأن الداخلي والاصلاحات والمواقف والاحزاب وشرح الوسطية ومجلس الوزراء ومجلس النواب، فكان الرئيس ميشال سليمان موفّقاً . وطرح الرئيس ميشال سليمان مبدأ الطعن في التمديد لمجلس النواب.ه

التمديد لمجلس النواب

في هذا الوقت، قرر مكتب مجلس النواب عدم اعتماد فترة 15 يوماً كمهلة لاقرار التمديد، بل اعتمد مهلة 5 ايام، مع وضع عبارة معجّل، أي انه في حال لم يتم الطعن خلال 5 ايام فان التمديد سيكون ساري المفعول .ه
اما من ناحية رئيس الجمهورية، فسيقدم الطعن، كذلك قرر العماد ميشال عون تقديم الطعن بالتمديد . ولا يستبعد عالمون ان يكون حزب الله لا يريد الانتخابات حالياً ولذلك ترك العماد ميشال عون يقدم الطعن، دون ان يضع ضغطه او علاقاته مع العماد ميشال عون في هذا المجال.
وخلال 15 يوماً، اذا قدم رئيس الجمهورية الطعن، فان الانتخابات لن تجري في 16 حزيران، ويتوقف اجراء الانتخابات على توقيع رئيس الجمهورية خلال 5 ايام مرسوم التمديد، وما لم يوقّعه فانه سيُرسل الى المجلس الدستوري وهو يبت في الامور، والدستور لا يضع مهلة زمنية للمجلس الدستوري لكي يعطي جوابه بشأن الطعن .ه
لكن على الأرجح، فان التمديد سيكون الى شهر ايلول، على ان يتم البحث في التمديد مرة ثانية في شهر ايلول، رغم ان مجلس النواب سيصر على رئيس الجمهورية بوضع عبارة «حكماً» في شهر ايلول، لكن اكثرية الثلثين في مجلس النواب تستطيع تعديل الدستور واعتبار ان كلمة «حكماً « ليست ملزمة .ه

المعركة الكبرى آتية

على صعيد المنطقة، اذا قررت اسرائيل عدم السماح بتركيب صواريخ أس – 300 ، فانها ستصطدم بروسيا، وحزب الله بات جاهزاً للمعركة تجاه اسرائيل اذا ضربت على بوارج سوريا او روسيا او اياً يكن الوضع، فان حزب الله لن يسكت هذه المرة وسيضرب بصواريخه شمال فلسطين كلها حتى تل ابيب .ه
ويعتبر حزب الله ان ميزان القوى هو لصالحه، لانه على مستوى البرّ لن تستطيع القوات الاسرائيلية اجتياز خطوط المقاومة، وعلى صعيد الجو، فان مراكز حزب الله هي كلها مخفيّة وغير ظاهرة، وبالنسبة الى سوريا، هنالك صواريخ جديدة تركّب، والتغطية الكبرى لتركيب الصواريخ السورية لن تكون الا حرب حزب الله ضد اسرائيل كي تستفيد سوريا في هذا الوقت من تركيب صواريخ أس – 300 ، في اراضيها بينما تكون الحرب مندلعة بين لبنان واسرائيل، وهذا يؤدّي الى تغطية تركيب سوريا لصواريخها، اضافة الى ان سوريا ستستعمل صواريخ ارض – ارض تصيب تل ابيب واهداف محددة، ستلحق باسرائيل خسائر كبرى، مع الاعتراف بأن اسرائيل ستحاول تدمير كل شيء في البنية التحتية في لبنان وسوريا، لكنها ايضا هي ستصاب بأضرار كبرى، ولن يتوقف الامر هذه المرة الا عند قرار مجلس الامن، بشكل يثير موضوع الجولان مجددا ويثير موضوع تلال شبعا وكفرشوبا ويثير موضوع الحدود الدولية، ويفتح الباب امام بحث موضوع اللاجئين الفلسطينيين.ه

زيارة سليمان وقهوجي الى عرسال

هذا وانتقل بالطوافة الرئيس ميشال سليمان والعماد جان قهوجي الى عرسال وجالا في البلدة وشاهدا مظاهر اعدام العسكريين الثلاثة ودماءهم على الارض، وتأثر الرئيس ميشال سليمان والعماد جان قهوجي، وقررا زيادة القوة في عرسال، بشكل كبير، اضافة الى ان المخابرات السورية واللبنانية تفتشان ضمن اهالي عرسال وضمن منطقة النبك في سوريا عن سيارة الـ «هامر» التي تم استعمالها وقد بدأت خيوطها تظهر لدى مخابرات الجيش اللبناني ومخابرات الجيش السوري، ويبدو ان احد شبان عرسال اعطى معلومات هامة، لا يمكننا التكهن بنتائجها الا بعد يومين او 24 ساعة حيث نكون قد حصلنا على محضر التحقيق مع هذا الشاب من عرسال، الذي وجه التهمة الى اثنين من الجيش السوري الحر، وثلاثة شبان من عرسال.ه

 

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: